التخطي إلى المحتوى
حركة نادرة في الأولمبياد … العداءة النيوزيلندية تخرج نفسها من السباق حتى تطمئن على منافسه مصابة
العداءة النيوزيلندية

إستطاعت نيكى هامبلين، العداءة النيوزيلندية ، من لفت أنظار الجمهور بأكمله ذلك بالإضافة إلى أنها نالت إحترام وتقدير كافة متابعي الرياضة على شبكة الإنترنت ككل بالإضافة إلى نشطاء مواقع التواصل الإجتماعي الفيس بوك وتويتر.

وأصبحت هامبلين حديث الجماهير نتيجة إظهارها للروح الرياضية المكمونة بداخلها، خلال سباق الـخمسة آلاف متر في أولمبياد ريو دى جانيرو، وذلك عند رفضها إكمال السباق من أجل مساعدة صديقتها الأمريكية دير داجوستينو التي عانت من وعكة صحية أثناء السباق على الرغم من أنها منافسة لها إلا أنها رفضت مشاهدة زميلتها في هذا الموقف دون تقديم يد المساعدة لها.

العداءة النيوزيلندية في أولمبياد ريو دى جانيرو

فقد سقطت دير داجوستينو أثناء السباق على الأرض وعن طريق الخطأ أسقطت معها نيكى هامبلين العداءة النيوزيلندية، التي رفضت أن تكمل السباق الخاص بها قبل أن تطمأن على سلامة صديقتها، وحرصها على تقديم العون لها.

الجدير بالذكر أن قررت المنظمة الأولومبية مكافئة نيكي هامبلين على موقفها النبيل الذي جعلها تخسر في هذا السباق وتأتي هي ودير داجوستينو في المركزين الآخرين، وقاموا بإتاحة الفرصة لهم بالصعود إلى اللعب في النهائي، شاهدوا بالصور:

العداءة النيوزيلندية
العداءة النيوزيلندية
العداءة النيوزيلندية
العداءة النيوزيلندية
العداءة النيوزيلندية
العداءة النيوزيلندية

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التحقق البشري * Time limit is exhausted. Please reload CAPTCHA.