التخطي إلى المحتوى

على حسب ما أعلنته مصادر مطلعة في الجمهورية التونسية أنه إفتتاح حمامات مختلطة للرجال والنساء مما أثار غضب الكثيرين في المنطقة ويلحقهم نشطاء مواقع التواصل الإجتماعي معلقين أن هذا الأمر يشجع على السياحة الجنسية.

إفتتاح حمامات مختلطة للرجال والنساء

وتقول هذه المصادر أن هذه الحمامات تم تخصيصها فقط للأجانب القادمين الى البلاد في الجمهورية التونسية، وقد أثار هذا الأمر الشجب والإستنكار والجدل الكثير خاصة على مواقع التواصل الإجتماعي، لأن هذا الأمر يشجع على التعري والإختلاط بين أفراد المجتمع حتى لو كان خاصاً بالأجانب.

إفتتاح حمامات مختلطة للرجال والنساء ، ومن الجدير بالذكر أنه بعد الإطاحة بنظام “زين العابدين” والذي كان متشدداً جداً بخصوص الجماعات الإسلامية، يأتي الآن تيارات مختلفة وجماعات أخرى تسعى من أجل المصالحة الشعبية مع الشعب التونسي، ومما لا شك فيه أن هذه الجماعات لن تقبل بأي شكل من الأشكال هذه القرارات التي تشجع على الإحتكاك المتعري بين الرجال والنساء والتي سينتج عنها أعمال تخريبية ستوصل البلاد الى طريق لا يمكن توقعه ويضر بمصلحة البلد.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *