التخطي إلى المحتوى

على حسب ما كشفه الإعلام الإيراني طبيب قاسم سليماني هو أول شخص حاول إغتياله، وكان يشغل حينها منصب قائد لواء القدس بالحرس الإيراني، والذي تم إغتياله يوم أمس الجمعة 3/1/2020 بقصف أمريكي على سيارته مباشرة والذي كان متجهاً بها الى مطار بغداد الدولي، وقد لقي قائد الحشد الشعبي وضباط إيرانيون أيضاً مصرعهم في عملية إغتيال قاسم سليماني .

وفي تفاصيل هذا الخبر الذي أوردته وسائل الإعلام الإيرانية،والتي كشفت بعض الأمور الغير معروفة عن قاسم السليماني، بالإضافة الى نشر بعض الصور القديمة والتي كانت قد ألتقطت له أثناء الحرب الإيرانية العراقية خلال ثمانينات القرن الماضي.

ويجدر بالذكر أن سليماني قد أصيب أثناء إحتلال الإيرانيين أجزاء من الأراضي العراقية والتي تحتوي على النفط وذلك في نوفمبر من عام 1982 م.

وفي هذه الإصابة وعلى حسب ما ذكرته وكالة الجمهورية الإسلامية للانباء أن سليماني كانت أولى محاولات إغتياله عن طريق طبيب قاسم سليماني المعالج له، ولم يتم الكشف عن كافة التفاصيل المتعلقة بمحاولة إغتياله من قبل الطبيب وإنما إكتفوا فقط بنشر هذا الخبر دون ذكر إسم الطبيب المعالج.

صور قديمه لقاسم سليماني أثناء الحرب العراقية الإيرانية

إغتيال قاسم سليماني
إغتيال قاسم سليماني
إغتيال قاسم سليماني
إغتيال قاسم سليماني
إغتيال قاسم سليماني
إغتيال قاسم سليماني
إغتيال قاسم سليماني
إغتيال قاسم سليماني
إغتيال قاسم سليماني
إغتيال قاسم سليماني
إغتيال سليماني
إغتيال سليماني
إغتيال سليماني
إغتيال  سليماني

لا تنسوا الإنضمام على قناتنا على التلغرام من هنا ليصلكم كل ما هو جديد من مقالات، ونتمنى الدعم والمشاركة على مواقع التواصل الإجتماعي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التحقق البشري * Time limit is exhausted. Please reload CAPTCHA.