التخطي إلى المحتوى

إنتشر على مواقع التواصل الإجتماعي وخاصة موقع تويتر خبر مفاده إستبعاد أطباء البدون المتطوعين ما أثار موجة من الإنتقادات حول كيفة الإستغناء عن نخبة من الأطباء في ظل الحاجة لهم في الوقت الذي ينتشر فيه فيروس كورونا المستجد، ولكن الإدارة العامة للدفاع المدني في الكويت نفت هذا الخبر مؤكدة أنه لم تصل الحاجة في الوقت الحالي الى طلب الأطباء البدون خاصة بعد أن تطوعوا للعمل من أجل المشاركة في الظروف الإستثنائية التي تعيش الكويت في الوقت الحالي.

إستبعاد أطباء البدون المتطوعين

حيث قال مصدر مسؤول أنه لا صحة للأنباء التي تم تداولها على منصات التواصل الإجتماعي حول إستبعاد أطباء البدون بعد أن تطوعوا في الدفاع المدني، ولدى الإدارة الآن 200 متطوع من البدون إلا أن الوزارة لم تحتاج لهم لحد الآن.

واستكمل أن الدفاع المدني في الوقت الحالي لا يمكنه أن يرسل الى أي متطوع بدون أمر رسمي من الجهة الراغبة بتطوعه، وأشار أنه يوجد لديهم لحد الآن أكثر من 20 ألف متطوع تم إدراج أسمائهم في القائمة منذ الإعلان عن إستقبال متطوعين، وقد تم لحد الآن توزيع الكثير منهم سواء الكويتيين أو البدون في أماكن متفرقة من الكويت وبناءاً على طلب الجهات التي ترغب بالإستفادة منهم.

إستبعاد الأطباء البدون

وجاء هذا الرد بعد أن أعلن فئة من أطباء البدون في الكويت أنه تم إستبعادهم يوم الإثنين من الدفاع المدني بعد أن قاموا بالتطوع تحت بند مساعدين من أجل أن يقوموا بتوفير الرعاية الطبية الخاصة للمبعدين بمراكز الحجر الصحي في مناطق الخطر والذي تم إصابتهم بفيروس كوفيد 19.

وقد أثار مقطع الفيديو الذي قام بنشره أحد الأطباء البدون حول إعادته للمنزل بعد تطوعه إستياء الكثير من النشطاء على موقع تويتر وطالبوا الجهات المختصة بتوضيح ما تم نشره وحقيقة إستبعاد الأطباء البدون المتطوعين من الإنخراط في العمل الطبي في الوقت الحالي والمساعدة مع الدفاع المدني، وهذا ما نفاه الطرف الأخير وأنه لم يأتي الوقت المناسب لطلبهم للخدمة.

تابعونا  على قناتنا على تلغرام ليصلكم كل ما هو جديد على موقعكم البديل نيوز.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *