التخطي إلى المحتوى

أعلن الفنان المصري محمود عبد العزيز في لقاءه له على راديو 9090 أن ما تم كشفه من وجود قنبله أسفل منزله في فرنسا قبل عدة أيام كانت مجرد إشتباه بوجود قنبلة مزروه من أجل إستهدافه ولكنها ليست حقيقية.

الفنان المصري محمود عبد العزيز

وأضاف الفنان محمود عبد العزيز أن الشرطة الفرنسية قامت بواجبها على الفور بعدما تم الإشتباه بوجود كيس غير مألوف أسفل المنزل، في إشارة منه أن الناس قاموا بالإدعاء بوجود جسم مشبوه أسفل منزله عبارة عن “كيس” وبداخله قنبلة وقاموا بإستدعاء الشرطة الفرنسية على الفور وخبراء التفجير للتأكد من حقيقة الأمر  والذي تبين أنه مجرد كيس يحتوي على قمامة لا أكثر.

وفي الوقت نفسه أعلن نجل الفنان محمد على حسابه بموقع التواصل الإجتماعي “إنستغرام” حيث قال:

“قنبلة في فرنسا الآن أسفل منزلنا، لا توجد إصابات وجميعنا بخير الحمد لله، اللهم احفظنا”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *